عرض مشاركة واحدة
  #15  
قديم 01-15-2020, 06:59 PM
الصورة الرمزية إسلام بدي
إسلام بدي إسلام بدي غير متواجد حالياً
عضو منتسب
 
تاريخ التسجيل: Jun 2017
المشاركات: 347
افتراضي


وكأن مزمارًا قد نطق فجأة بصوت واضح.
and it was as though an oboe had suddenly become articulate

شعره مشعث،
his hair matted,

ووجهه ملطَّخ بصورة بشعة، به كدمات ورضوض،
his face grotesquely smudged and bruised,

وثيابه رثَّة ملوَّثة بالوحل،
his clothes in rags and muddy,

مستلقيًا بين أوراق الأشجار الذابلة وكأنه جثة هامدة،
Lying there like a corpse in the dead leaves

فاعتدل قائمًا وقال لها: شكرًا لك يا عزيزتي.
"Thank you, darling," he said and sat up.

وأحس ألمًا حادًّا بركبته اليمنى،
A sharp pain stabbed at his right knee

أخذ الصوت يردد هذه الكلمة دون أدنى اختلاف في النغم.
the voice insisted without the slightest change of tone.


ولشدَّ ما كانت حيرته
with bewilderment,

ولكن الصوت أخذ يردد القول: بشكل يدعو إلى العجب ويخلو من المعنى!
the voice insisted--how strangely, how senselessly!


ووقعت عينه على تلك الممرضة النحيلة خفيفة الحركة
he saw the small brisk nurse

وهي تَخُبُّ في السير أمامه
hurrying ahead of him

على طول الدهليز الأخضر،
along the green corridor,

وطرقت أُذنَه خشخشة ردائها المُنَشَّى
heard the dry creaking of her starched clothes.

ومرة أخرى اهتزت أصابعها.
Once more the fingers stirred.

وفي بطءٍ زائد وبجهد بادٍ أطبقت على يده
Slowly, with what was evidently an enormous effort,


وسارع إلى إقناع نفسه
he hastened to assure himself.

فلقد كان الطريق مبتلًّا،
The road was wet,

وانزلقت العربة عبر الخط الأبيض،
the car had skidded across the white line.

وهو أمرٌ يتكرر حدوثه،
It was one of those things that happen all the time.

والصحف مليئة بأمثاله،
The papers are full of them;

وما أكثر ما أُبلغ عن أشباهها،
he had reported them by the dozen.
رد مع اقتباس