عرض مشاركة واحدة
  #5  
قديم 09-01-2018, 12:34 PM
الصورة الرمزية فيصل كريم
فيصل كريم فيصل كريم غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
الدولة: الكويت
المشاركات: 275
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Dr-A-K-Mazhar مشاهدة المشاركة
الأخ العزيز فيصل كريم و أعضاء فريقه الكرام

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أحسنتم و بارك الله لكم و بكم و فيكم.

و سؤال للأستاذ فيصل: هل المؤرخ البريطاني سايمون صبّاغ مونتيفيوري ذكر موضوع السنن الإلهية في سلسلته أم أنها إضافة منك؟

وموضوع السنن الإلهية في الحياة الإنسانية، بكل مجالاتها و أبعادها، يستحق عمل مستقل و ربما يضيف كثيراً للعلوم الاجتماعية برمتها، و إن كان المسلمون لم يقدموا الكثير في قوانين العالم المادي الفيزيائي ( بعد ابن الهيثم ) فربما يمكنهم تقديم الكثيرلكشف قوانين الظواهر الاجتماعية ببحث موضوع السنن الإلهية.

و ربما ايضا فهم موضوع السنن الإلهية يقدم توصيفا أكثر عمقا من نظرية المؤامرة ، لأن السنن الإلهية تنطبق علي المسلم و غير المسلم ، و اكثر عمقا كقوانين تفسر نتائج كثيرة تنسب خطأ لنظرية المؤامرة.

سنة التغيير
سنة التداول
سنة الاختلاف
سنة الإعداد
سنة الاستبدال
......
...
..

http://www.atinternational.org/forum...ad.php?t=10335


من يفهم و يعي هذه السنن الإلهية و يطبقها ينجح و يسود، و من يهملها ولا يعي نتائج عدم تطبيقها فهو المسؤول و المحاسب و لا يقول مؤامرة.


و تحياتي
حياكم الله أستاذنا ومعلمنا الفاضل د. عبد الحميد مظهر، بوركتم وعسى أن لا يحرمنا الله من توجيهكم وتشجيعكم.

كما تعلمون فضيلتكم، لا أقف في انتقاء الأعمال الوثائقية التاريخية عند الترجمة بل أزيد على ذلك مقالاً يحمل رأيًا ومنظورًا حول المسألة الحيوية والهامة التي يعالجها موضوع هذا الوثائقي أو ذاك، لأننا -كما تدركون حضرتكم- نتحرى الحكمة والقيمة من وراء هذه الجهود ونسعى إلى ذلك قدر اجتهادنا.

بطبيعة الحال، المقدم لم يذكر "السنن الكونية" لكني أرى أن قصة اسطنبول تتجسد فيها هذه القوانين الثابتة في التاريخ، وتراءى لي ذلك كمنظور يرنو إلى شمولية وعمق أبعد في هذه المسألة التاريخية، وقد حاولتُ التدليل على ذلك في المقال أعلاه.

وبالمناسبة، مما يثير الدهشة، ألفت المؤرخة البريطانية بيتاني هيوز كتابا بعنوان مشابه لهذ الوثائقي إن لم يكن متطابق الفكرة معه، بعنوان
Istanbul: A Tale of Three Cities

الكتاب ضخم من 900 صفحة تقريبا، وقد صدر سنة 2016، في حين أن العمل الوثائقي أعلاه أُنتج سنة 2013. لدي نسخة من الكتاب وأعتقد أن هيوز تركّز عادة على الجوانب الإجتماعية والإنسانية في هذه القصة العظمى لنشوء اسطنبول من رماد القسطنيطينية. وتبرز أهمية ذلك في هذه الأوقات تحديدًا إذ نشهد تحولا تاريخيًا في تركيا وبحثها عن دور يختلف عن الدور المرسوم لها في القرن العشرين.
أشير هنا أيضا إلى ترجمتنا لورقة البروفيسور هاني شكرو أوغلو في هذا الصدد

http://www.atinternational.org/forum...ad.php?t=12768

تقبل أطيب تحية
__________________
رد مع اقتباس