عرض مشاركة واحدة
  #4  
قديم 03-04-2019, 08:44 AM
الصورة الرمزية نرمين حسين
نرمين حسين نرمين حسين غير متواجد حالياً
عضو منتسب
 
تاريخ التسجيل: Mar 2019
الدولة: مصر
المشاركات: 3
افتراضي

هذه مجرد ترجمة لمعنى الكلام، ليس أكثر

ليس هناك أسهل من لغو الكلام
سواء كان عن الطقس أو عن التلفاز
ولكن ماذا عن هذه الكلمات التي في رأسك
التي تظل دائما دون أن تقال؟

كلمات كنت دائما تريد أن تنطقها
ولكنك لم تجد طريقة مثلى لها
محادثات كنت دائما تخفيها تحت البساط
وترغب في البوح ولكنك لم تعرف لها مناط

لو استطعت فقط أن تصل لأي من تلك الأدوات
وتتعلم طريقة جديدة، أو تعثر على كتيب الإرشادات
لتمكنت من إجراء حديثك الصعب
دونما أي جرح أو تعتيم

شكراً لمشاركتي هذه القصيدة
لقد ظللت أفكر فيها بعض الوقت
ففيها مما تحب الكثير، وانضبط فيها الهجاء
وفيها الخط واضح، وهي قصيرة ولله الثناء

لكن لدي بعض الأفكار لمشاركتها
وأعتقد أنه ستساعد في تجميلها
هذه التعابير قد لا تُبحر بشكل جيد
ولو وجدت فيها رطانة فلا تلومها

تفكر في الوتيرة والإيقاع
وكيف أنها قصيدة كاشفة
السجع قد يكون أقوى
فهل على الفهم ستقوى!

من السهل التحدث عن هذا وذاك
التلفاز والطقس والكلب والقط
لكن ماذا عن الكلمات التي ظلت بلا قول؟
هذه الكلمات التي يجب أن تفصح عنها
بدلا من صمتك المطبق عليها؟

ظروف تظل للأبد مبتورة،
تطاردها أشباح الكلمات غير المنطوقة،
وغياب تام لتواصل مناسب،
وﻻ عجب أنه ﻻ شيء يتغير .

لكن تخيل لو تمكنت من محاربة هذا الخوف،
ووجدت الكلمات المناسبة التي تنقلك كالطوف،
عبر محادثات صعبة دونما سدود أو موانع،
أن استطعت فحسنًا فعلت،
فقط الآن في التحدث بدأت!
رد مع اقتباس