Arabic Translators International _ الجمعية الدولية لمترجمي العربية

 


العودة   Arabic Translators International _ الجمعية الدولية لمترجمي العربية > منتدى أهل الأدب Literary Forum > واحة الشعر Poetry > الخاطرة Just A Thought

الخاطرة Just A Thought الخاطرة

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: Cfp_فعاليات الترجمة (آخر رد :ahmed_allaithy)       :: بدلا من نظرية المؤامرة (آخر رد :Dr-A-K-Mazhar)       :: إشكاليات في تعريب مصطلح Anarchism -- ما رأيك في خياراته الثلاثة؟ (آخر رد :حامد السحلي)       :: أعراض توهم مرض القلب (آخر رد :رشا سعد)       :: نظرية المؤامرة: خواطر و أسئلة و تأملات (آخر رد :Dr-A-K-Mazhar)       :: Be glad your nose is on your face (آخر رد :عبد الرؤوف)       :: ليس زهر مثل ام (آخر رد :عبدالحليم الطيطي)       :: استفسار في الترجمة في تخصص الهندسة الطبية الحيوية (آخر رد :Abdalla ElGohary)       :: Un appel à reconstruire la prononciation de l'hébreu biblique (آخر رد :RamiIbrahim)       :: كما تقترب الغصون من جذوع الأشجار (آخر رد :عبدالحليم الطيطي)      

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
  #1  
قديم 03-09-2023, 02:22 PM
الصورة الرمزية عبدالحليم الطيطي
عبدالحليم الطيطي عبدالحليم الطيطي غير متواجد حالياً
عضو منتسب
 
تاريخ التسجيل: Dec 2018
المشاركات: 55
Lightbulb كما تقترب الغصون من جذوع الأشجار

**كما تقترب الغصون من جذوع الأشجار
.
قالوا للحكيم : أين تكون ! قال: في البريّة أرى الله
في زهرة مليئة بالعطر ..أقول: ذلك العطر لم أعرفه لولم يعرفه الله …
ما عرفه الله صار موجودا مثلي …
فالله عليمُ كلّ شيء وكلّ شيء في عِلْمه سيصير موجودا ….
لا شيء يتخفى في الظلام إلّا وسيخرجه الله …..
وهو خلَقَ عقولنا ليُرينا ممّا يُبدع .وهو لا يرى ولا يسمع إلّا عِلْمه ,,,,
فكلّ شيء موجود هو عِلْمُه …..
..وهو المصوّر …يصوِّرُ ما يعلْم :كان هذا الطائر تراباً وصار نسراً …
..وتتكسّر الصورة يوم الموت ..ويعود تراباً …!
..إلّا نحن يمنُّ علينا ونعود …….للحياة ..…!!..فهو يُكافِىء بالحياة مَن رآه بعقله…وتعلَّقَ به ..!!.........
,
..فلو أريتك رسّاماً وقلتُ لك : هذا رسّام ….هل تُثني عليه وتؤمن أنّه رسّام من دون أن ترى رسمه …!!
..فأنت رأيت الرسّام في رسمه وليس في هيئته ….والله هنا معك تراه في رسمه وتصويره ….ألم ترَه !!
...والجنّة خلف الجدار …فنحن نزرع بساتيننا الصغيرة …وننشغل بها والبستان العظيم خلف الجدار …تذهب اليه أرواحنا غدا وتبدأالحياة ….
.
.قال:...هذا الموت يطارد الحياة كما تطارد الريح زهرة ضعيفة حتى تقصفها …والموت يملأ الفضاء ولكنكم لا ترونه …!
…….الحيّ هو الله لأنّه لا يموت ….فاقتربوا منه كما تقترب الغصون من جذوع الأشجار لتهبها دائما الحياة ….
....أخاف أن أضلّ طريقي اليه كما تضلّ قطرة في الفضاء الكبير طريق البحر ....
.
.
.
.
.
عبدالحليم الطيطي
__________________

-عضو التجمّع العربي للأدب والإبداع/الأردنhttps://web.facebook.co
m/abdelhalim....92059507672737

وأَكتُبُ هنا في مدونتيhttps://www.blogger.com/blogger.g?bl...ostNum=0/مدونة عبدالحليم الطيطي الأدبية

رد مع اقتباس
رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع إلى


جميع الأوقات بتوقيت GMT. الساعة الآن 07:05 AM.




Powered by vBulletin
Copyright ©2000 - 2023, Jelsoft Enterprises Ltd. تعريب » حلم عابر