Arabic Translators International _ الجمعية الدولية لمترجمي العربية

 


العودة   Arabic Translators International _ الجمعية الدولية لمترجمي العربية > منتديات اللغة Language Forums > المنتدى الفارسي Persian Forum

المنتدى الفارسي Persian Forum منتدى اللغة الفارسية وآدابها وثقافتها.

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: العهدة العمرية _ترجمة للنقاش (آخر رد :ahmed_allaithy)       :: مدونة الأحوال الشخصية المغربية: الجزء الأول (آخر رد :badiri)       :: الــمَـوتَان (آخر رد :عبد الرؤوف)       :: صالح علماني في ذمة الله ما له وما عليه (آخر رد :حامد السحلي)       :: ترجمة معنى(إنا لله وإنا إليه راجعون) (آخر رد :محمد آل الأشرف)       :: الإسلام والمسلمون في الولايات المتحدة الأمريكية (آخر رد :محمد آل الأشرف)       :: الرشيد وأبو العتاهية_ترجمة للتعليق (آخر رد :ahmed_allaithy)       :: الطريق إلى الفاشية _ترجمة للتعليق (آخر رد :ahmed_allaithy)       :: هُوهُ وأَنَاؤُهُ (آخر رد :ahmed_allaithy)       :: خنجر في ظهر الوهم (آخر رد :ahmed_allaithy)      

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
  #1  
قديم 11-25-2008, 04:54 PM
الصورة الرمزية Bint_Alshahba
Bint_Alshahba Bint_Alshahba غير متواجد حالياً
عضو منتسب
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 19
افتراضي عمر الخيام المفترى عليه بقلم :أ.د .بكري شيخ أمين

محاضرة نقابة المهندسين بحلب6/8/2006

عمر الخيام المفترى عليه

بقلم :

أ.د. بكري شيخ أمين

عضو اتحاد الكتاب العرب

عضو اللجنة العالمية للغة العربية

في كثير من بلاد العالم فنادق ومطاعم وملاه ومراقص تـحمل اسم
*( عمر الخيام ) ، وغالباً ما تكون هذه* المواطن أمكنة للعبث ، والانـحراف ، والإثـم ، والمحرمات .. كأن صـاحبها يشير ـ بشكل خفي ـ إلى العلاقة الوطيدة بين هذه التسمية وسلوك الخيام وآرائه .. أو كأن صاحب هذا الملهى لم ير تسمية موحية بالانفلات والانـحراف أفضل* مما يوحيه اسم ( عمر الخيام ) في الشرق أو في الغرب .

ويقف الباحث أمام هذه الظاهرة مستغرباً ، متعجباً ، مندهشاً ، ويتبادر إلى ذهنه أن عمر الخيام يُضرَب به الـمَثَـل في تعاطي السرور والخمور والفجور ، وأنه ـ طوال حيـاته ـ ما كان يبالي بـجنة أو نار ، أو حساب أو عقاب ، وإنما كان أبيقورياً يغتنم الساعة التـي هو فيها .. وبعدها فليكـن الطوفان .. *ولولا ذلك ما اختاره صاحب الملهى الليلي ، أو المقهى ، أو الحانة عنواناً .

اعتقد بعض المسلمين أنه إباحي ، وأنه مستهتر بأحكام الإسلام وتعاليمه ، كما اتهمه بعض آخر بأنه دُهري ، وزعم بعضهم أنه تناسخي ، وقال آخرون فيه أقوالاً ما أنزل الله بها من سلطان . منها : أنه باطني ، أو لا أدري ، أو تشاؤمي ، أو جبري ، أو معري ..* وادعى باحث أخيراً بأنه ثائـر على كل شيء ، على الدين ، وعلى الأخلاق ، وعلى العقل أيضاً .

ويزيد هذه الظنون والافتراءات تأكيداً وتثبيتـاً انتشار آلاف الكتب في شتى لغات العالم ، فيها أشعار منسوبة إلى عمر الخيام ، تدعى *بـ (الرباعيات ) كثيراً ما تكون ـ هذه الرباعيات ـ مطبوعة على ورق صقيل فخم ، في كل صفحة رباعية واحدة في عدة لغات منها : *الفارسية والعربية والفرنسية والإنكليزية والألمانية والأوردية والإسبانية ومعظم لغات العالم ، وفي الصفحة المقابلة صورة رمزية لرجل عجوز ، طاعن بالسن ، أشيب الشعر ، لحيته تغطي نصف صدره ، وأمامه غادة حســناء ، غراء ، فرعاء ، مصقول عوارضها ، تسـكب من كوز بيدها خـمراً في كأس ، وتقدمـه إلى العجوز .. وبيدها الأخرى* آلة طرب .. وفي إطار الصورة طيور وبلابل ، وزهر وعنادل ، وأشجار وأثمار ..

ويظن القارئ أن هذا العجوز نفسه هو عمر الخيام ، وأن حياته محصورة بكأس ، ودن ، وحسناء ، وغناء . وليس لهم في ذلك دليل إلا تلك الرباعيـات التي نسبوها إلى شخصيته ، وظنوا أنها من الحكيم عمر الخيام ومقولاته وآثاره ، وفلسفته وحكمته التي نسجها بقريحته ، فكانوا يحكمون عليه ما يحكمون مستندين إليها ومعتمدين عليها ، كأن تلك الرباعيات وصلت إليهم منه بسند صحيح ، متصل ، لا يبقي وراءه أي شك ، ولا يذر دونه أي تردد .

والغريب في الأمر أن كتب الرباعيات منتشرة في كل مكتبات العالم ، وهي في طبعات لا تكاد تـحصى ، وفي لغات الدنيا قاطبة .. وكثيراً ما تـختلف رباعيات طبعة عن أخرى في اللغة* ذاتـها ، أو في اللغات *المختلفة . وليس من المستغرب أن يتجاوز عددها في شتـى الطبعات ألفي رباعية ، أو يزيد .

@@@

ويقف الباحث المدقق متسائلاً : أصحيح أن عمر الخيام ، الفارسي ، المسلم ، كان رجلاً متهتكاً ، سكيراً ، وعربيداً .. أمضى حياته كما يصورون ويزعمون ؟

أصحيح أنه نظم هذه الآلاف المؤلفة من الرباعيات الصارخة بالـمجون والمعصية والفجور ؟ بل كيف انتقلت هذه الأشعار الفارسية المحلية إلى معظم لغات العالم ، ومن الذي نقلها ، ونشرها ، ورسـمها* ، وزينـها ، *وأرخص ثمنها* ؟

ويعود الباحث إلى مراجعه ، وكتب التراجم ، يستقصي سيرة عمر الخيام ويستوضح شخصيته ، ليعرفه على حقيقته ، ويعرف كل صغيرة وكبيرة عنه .

يبدأ بقراءة سيرة هذا الرجل ، فيرى أن اسمه : عمر ، وكنيتَه أبو الفتح ، ولقبَه غياث الدين ، ووالدَه إبراهيم النيسابوري ، وشهرتَه : الخيام ، أو الخيامي ، لاشتغاله بصنع الخيام .

اتفق أكثر المؤرخين على أن عمر ولد في نيسابور من أعمال خراسان* في النصف الثاني من القرن الخامس الهجري* ـ العاشر الميلادي ، وتوفي قبيل انتهاء الربع *أول من القرن السادس الهجري ـ الحادي عشر الميلادي . ويحدد خير الدين الزركلي في كتابه " الأعلام " وفاته بسنة 515هجرية ، الموافقة لسنة 1121للميلاد .

ونيسابور مدينة من أجمل المدن الفارسية ، فتحها المسلمون أيام عمر بن الخطاب ـ رضي الله عنه ـ على يد الأحنف بن قيس ، وبنى فيها أول جامع . وزارها ياقوت الحموي ، ووصفها في معجم البلدان بأنها مدينة عظيمة ، ذات فضائل جسيمة ، وهي معدن الفضلاء ، ومنبع العلماء ، ولم أر فيما طوفت مدينة كانت مثلها ، وعهدي بها كثيرة الفواكه والخيرات . وعدد ياقوت أسماء عشرات العلماء فيها .

عمر ونظام الملك والحسن الصباح :

قُـرنت حياة عمر الخيام برجلين من مشهوري ذلك العصر* ، أولهما هو *الحسن الصباح ، وثانيهما هو نظام الملك وزير السلطان ألْبْ أرسَلان* نجلُ السلطان طُغْرُلْ بك التتري ، ثم وزيرُ حفيده ملكشاه بعد ذلك . وطغرل بك هو مؤسس الدولة السلجوقية التي ما لبثت أن واجهت أوربا وقد* شَـنّت عليها الحروب الصليبية .

وقد حكى لنا الوزير نظام الملك كيف تعرف عمرَ الخيام والحسنَ الصباح*
فقال : " كان شيخي الإمامُ الموفق النيسابوري من جِلة علماء خراسان مبجلاً مهيباً ، وقد نيَّف على الخمس والثمانين ، وكان السائدُ في عقيدة أهل زمانه أن كل من قرأ عليه العلوم العربية نبغ فيها وبلغ الغاية ، وانساق إليه العز والجاه والنعمة والثراء ، ولذلك وجهنـي أبِي من بلدة طوس إلى نيسابور لأقرأ على ذلك الأستاذ الجليل ، وهناك حظيت به ، وحضـرت عليه ، فتوشَّجت بيننا أواصر المودة ، تأكدت عرى الصداقة ، لحظني بعين رعايته ، وأنزلته من نفسي أخص منزلة وألطفها ، ولبثنا على ذلك سنين عدة

وكنت أول ما نزلت به ، وجلست في حلقتـه لقيت تلميذين في مثل سني ، حديثَيْ عهد مثلي بالقراءة على الإمام الموفق ، وهما عمر الخيام والحسن* الصباح ، وكانا آيتين في الفطنة والذكاء ، فآنس كلٌّ منّـا بصاحبيه ، ونَمَت بيننا نحن الثلاثة أحسنُ صحبة وأمتنُـها . فكان إذا قام الإمام عن الدرس ، وانفضت الحلقة اجتمعنا فتذاكرنا ما تلقيناه من المعارف .

وكان الخيام من أهالي نيسابور ، أما الحسن الصباح فكان أبوه ناسكاً ورعاً متقشفاً ، ولكنه كان زنديقاً . فأقبل الحسن يوماً على عمر الخيام فقال له : لقد صح في أذهان الناس قاطبة أنه ليس من تلميذ يتخرج على الإمام الموفق إلا مصيباً عزاً وإقبالاً وثروة وجاهـاً . فَهَبْ أن ذلك لم يتفق لنا نحن الثلاثة جميعاً فإنه لا بد أن يقع لواحـد منا ، فماذا يكون حقُّ الاثنين الخائبين على ذلك الفائز الظافر؟ قلنا له : اقترح ما تشاء . فقال : فلْنتعاهد الآن على أنه من أصاب الثراء فعليه أن يقسمه بيننا نحن الثلاثة على السواء ، لا يؤثر نفسه بشيء دون أخويه . فأجبناه : لِيَكُنْ ذلك كما قلت . ثم تحالفنا على ذلك وتعاهدنا .

ويتابع نظام الملك حديثه فيقول : مرت أعوام على ذلك ، وغادرت خراسان متجولاً في فضاء الله إلى غزنة ثم إلى كابل . ولما عدت تقلدت منصب الوزارة في سلطنة السلطان ألْبْ أرْسَلان ، وبعد مدة من الزمن عرف* ذلك صاحباي ، فأتيانِي يطلبان إنْجاز وعدي القديم ، وإشراكَهما فيما انحاز لي من النعمة والثراء .

وبر الوزير بقسَمه، وأنجز وعدَه ، والتمس الحسنُ الصباح منصباً في السـلطنة ، فمنحه السلطان إياه بوساطة الوزير نظام الملك ، وعينـه والياً على هَمدان ، ولكن الحسن كره ذلك المنصب لانحطاط رتبته عما كان يطمح إليه من شـرف المنـزلة ، فترك المنصب ، ودس نفسه في بلاط احد أمراء المشرق منغمساً في غمار الدسائس والمكايد ، محاولاً إسقاط أميره واغتصاب الإمارة منه . وبعد كثير من التجولات والتقلبات صار الحسن زعيم الطائفة المسماة بالإسماعيلية .

ففي سنة 489هـ / 1090 م* استولى على قلعة ( أَلَـمُوتْ ) الواقعـة جنوبي بحر قزوين . ومن ثَمَّ فصاعداً ذاع صيت الحسن الصباح ، وأصبح اسمه مبعثَ الرعب والذعر في جيوش الصليبيين حتى سموه ( شيخ الجبل ) ومبعث الرعب أيضاً* فِي جَميع أنحاء العالم الإسلامي ، وسميت فرقته ( فرقة الحشاشين ) نسبة إلى المخدر ( الحشيش ) الذي كان الحسن ينشره بينهم تخديراً لأعصابهم قصد الاستيلاء على عقـولهم حتى يسيرهم فيما يشاء من أغراضه المخوفة ومقاصده الخطرة المرهوبة . وكان من ضحايا الحشاشين العديدة نظام الملك نفسه صديق نظام الملك ذاته* وقرين حداثته وزميل تلمذته ، وهدد ملكشاه نفسه بالقتل* .

أما عمر فقد قصد الوزير أيضاً غير طامع في رتبة أو طامح إلى منصب ، وقال للوزير :* لست أبغي لديك أكثر من أن أتفيأ طرفاً من ظلال نعمتك* الفيحاء ، لأنشر ضياء العلم ونور المعرفة ، وأدعو لك بدوام العز وطول البقاء . فأجابه الوزيـر نظام الملك إلى ذلك ، وأجرى عليه رزقاً قدره 1200 مثقال ذهب في العام تصرف له من خزينة نيسابور .

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 11-25-2008, 05:09 PM
الصورة الرمزية Bint_Alshahba
Bint_Alshahba Bint_Alshahba غير متواجد حالياً
عضو منتسب
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 19
افتراضي _md_re: عمر الخيام المفترى عليه بقلم :أ.د .بكري شيخ أمين

لا يوجد نص أصلا
__________________
أمينة أحمد خشفة
بنت الشهباء

التعديل الأخير تم بواسطة : Moderator-2 بتاريخ 07-19-2009 الساعة 04:48 PM
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 11-25-2008, 09:46 PM
الصورة الرمزية حامد السحلي
حامد السحلي حامد السحلي متواجد حالياً
إعراب e3rab.com
 
تاريخ التسجيل: Nov 2006
الدولة: سورية
المشاركات: 1,326
افتراضي _MD_RE: عمر الخيام المفترى عليه بقلم :أ.د .بكري شيخ أمين

السلام عليكم

قبل كل شيء يحسب لعمر الخيام في الأوساط العلمية ما يسمى متتالية الخيام وهي نظرية رياضية في حقل المتتاليات ظلت مجرد جهد نظري إلى أن اكتشف مهندسوا الصوت لها تطبيقا في توزيع الصوت عبر القاعات الواسعة جدا وهي التي يتم من خلالها توليد الأشكال التي نراها في سقوف وجدران المسارح والسينما....

لست بصدد مناقشة صحة ادعاء المحاضر أو عدمه ولكنني أنظر إلى الأمر من زاوية أخرى أظنها أوسع
حتى لو كان الادعاء صحيحا أستطيع الجزم بأنه ليس هناك مصادر تمكن من إثباته ومعظم الناس يميلون إلى أنه لا دخان بدون نار
وكل هذه الأحداث التي يعتريها الشك ولم توثق بما يكفي في حقبتها كصحة ما ينسب للخيام أو ابن عربي أو الحلاج أو تراجع ابن تيمية عن القول بفناء النار و القدم النوعي للعالم أو الأشعري عن مذهبه أو الشافعي عن القول بصحة زواج الرجل من ابنته التي حُملت منه سفاحا لأن الشرع لا يعترف بالبنوة هنا... إلخ من الأحداث التي قد يعتبرها المجموع مشوهة للصورة السامية لشخصية شهيرة جدا، وهو ما يعزز بقوة أن تكون هذه الادعاءات ملفقة من أتباع هذا الشخص لتلميع صورته أو أن الأحداث المضادة والمشوِّهة كانت افتراءا تمكن من التحول في أذهان المجموع إلى حقيقة وإن كان هذا الاحتمال أضعف بكثير بسبب شهرة الشخصية ووجود أتباعها في عصرها
هذه الشخصيات تاريخية نقلت لنا عبر إنتاجها وآراء المحيط بها وبعض هذا ضاع وبعضه حفظ على مر الأجيال.. وهي ليست مقدسة أو مصدرا مطلقا للحقيقة أو التشريع كي نبذل أقصى طاقتنا في تحقيقها كرسول الله "ص" ومناقشتها كشخصية هي لأخذ العبرة والتأسي بالصالح من عملها
فلسنا مسؤولين عن محاسبتها ولا جدوى من محاولة معاكسة التاريخ حتى لو كان مشوها
__________________
إعراب نحو حوسبة العربية
http://e3rab.com/moodle
المهتمين بحوسبة العربية
http://e3rab.com/moodle/mod/data/view.php?id=11
المدونات العربية الحرة
http://aracorpus.e3rab.com
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 11-21-2012, 10:13 AM
الصورة الرمزية سعيد عبد الرحمن
سعيد عبد الرحمن غير متواجد حالياً
Junior Member
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 2
افتراضي معرفة الحقيقة

لكن معرفة الحقيقة - سيدي - أمر غاية في الأهمية ، والجهد الذي يُبْذل ُ من أجل جلائها ، حَريٌّ بالتقدير والاهتمام ، ثم إن إلصاق التهمة بالإنسان البريء أمر مسيء ، سواء كان ميّتا أو حيّا .
رد مع اقتباس
رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع إلى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
القابضون على الجمــر بقلم : أ.د بكري شيخ Bint_Alshahba قضايا عامة General Issues 2 10-30-2008 05:24 PM
رمضان أمريكي بقلم أ. د بكري شيخ أمين Bint_Alshahba قضايا عامة General Issues 2 10-27-2008 05:41 PM
المواطن المفتري والبيه المفترى عليه sameh_415 شعر العامية والزجل Colloquial Verse 1 04-30-2008 01:51 PM
ما بين من يمكن أن نطلق عليه لقب شاعر وبين من يجب أن نطلق عليه لقب شويعر ما رأي الشعراء s___s واحة الشعر Poetry 1 12-03-2007 01:40 AM
رباعيات الخيام koorosh المنتدى الفارسي Persian Forum 0 01-22-2007 10:27 AM


جميع الأوقات بتوقيت GMT. الساعة الآن 08:47 PM.




Powered by vBulletin
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. تعريب » حلم عابر