Arabic Translators International _ الجمعية الدولية لمترجمي العربية

 


العودة   Arabic Translators International _ الجمعية الدولية لمترجمي العربية > اللغات الجزيرية (The Afro-Asiatic Languages) > اللغة الأكادية/البابلية The Akkadian/Babylonian Language

اللغة الأكادية/البابلية The Akkadian/Babylonian Language في اللغة الأكادية/البابلية ولهجاتها وآدابها

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: ماذا يعني ان تكون الأكادية أقدم تدوينا من العربية؟ (آخر رد :محمد آل الأشرف)       :: صلاح فضل رئيسًا للمجمع المصري (مجمع اللغة العربية) (آخر رد :حامد السحلي)       :: في سبيل الجبن - رواية مترجمة (آخر رد :ahmed_allaithy)       :: كلمات عربية عجّمت (آخر رد :محمد آل الأشرف)       :: قصّتان مؤلمتان (آخر رد :عبدالحليم الطيطي)       :: قصّتان مؤلمتان (آخر رد :عبدالحليم الطيطي)       :: فرنسا تسبّ نبيّنا (آخر رد :عبدالحليم الطيطي)       :: من مجازفات المستشرقين الذين ترجموا معاني القرآن الكريم: (آخر رد :محمد آل الأشرف)       :: مختارات أدبية وعلمية وسياسية مترجمة (آخر رد :إسلام بدي)       :: الإضافة بالعربي والتركي (آخر رد :محمد عبد الرحيم)      

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
  #1  
قديم 10-19-2020, 07:09 PM
الصورة الرمزية محمد آل الأشرف
محمد آل الأشرف محمد آل الأشرف غير متواجد حالياً
عضو منتسب
 
تاريخ التسجيل: Jun 2018
المشاركات: 136
افتراضي كلمات عربية عجّمت

قال تعالى: (كان مزاجها كافورا)
والكافور نبتة طيبة الريح، وسميت بهذا الاسم لأن رائحتها الطيبة تطغى على غيرها من الروائح فتحجبها.
فلا وجه لزعم من زعم انه لا أصل لها في العربية وانها معربة من السريانية، بينما هي في الآكادية تحمل المعنى نفسه اي الرائحة العطرية التي تغطي غيرها من الروائح، ومعلوم ان الأكادية أقدم من السريانية في عائلة اللغات الجزيرية، فكيف ينهض الزعم بأنها سريانية؟!
وفي هذا أيضا قرينة تدل على أن العربية أقدم تلك اللغات، والله أعلم.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 10-23-2020, 05:12 PM
الصورة الرمزية ahmed_allaithy
ahmed_allaithy ahmed_allaithy غير متواجد حالياً
عضو مؤسس_أستاذ جامعي
 
تاريخ التسجيل: May 2006
المشاركات: 3,816
افتراضي

العربية أكثر لغات عائلتها شبها بالأكادية، والأكادية أقدمها، أما العربية فآخرها تدوينًا. ولكن وجود ذلك التشابه الذي لا يماثله تشابه آخري بين أفراد اللغات الجزيرية يدعو كثير من اللغويين للميل إلى أن العربية هي الأصل وليس الفرع.
كذلك الدراسات اللغوية الحديثة تؤكد يقينًا أن اللغات الجزيرية كان أول ظهورها في الجزيرة العربية دون سواها، وهو ما يبين فساد قول القائلين بأن أصل العربية أرض الفرات أو أرمينيا أو غيرها من الأماكن التي دار اللغويون من غير العرب فيما بينها.
وكذلك فالتوجه قائم لإسقاط اسم (السامية) عن هذه العائلة اللغوية، وتسميها عن وجه حق باللغات الجزيرية. وهو كذلك الاسم الذي استعملته أنا في كتاب لي في التراث العربية بعنوان Introduction to Arabic Heritage ويصدر قريبا إن شاء الله.
__________________
د. أحـمـد اللَّيثـي
رئيس الجمعية الدولية لمترجمي العربية
تلك الدَّارُ الآخرةُ نجعلُها للذين لا يُريدون عُلُوًّا فى الأَرضِ ولا فَسادا والعاقبةُ للمتقين.

فَعِشْ لِلْخَيْرِ، إِنَّ الْخَيْرَ أَبْقَى ... وَذِكْرُ اللهِ أَدْعَى بِانْشِغَالِـي

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 11-13-2020, 06:40 AM
الصورة الرمزية محمد آل الأشرف
محمد آل الأشرف محمد آل الأشرف غير متواجد حالياً
عضو منتسب
 
تاريخ التسجيل: Jun 2018
المشاركات: 136
افتراضي

بوركتم أستاذنا الدكتور أحمد، وجزيتم عنا خيرا.
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 11-13-2020, 06:41 AM
الصورة الرمزية محمد آل الأشرف
محمد آل الأشرف محمد آل الأشرف غير متواجد حالياً
عضو منتسب
 
تاريخ التسجيل: Jun 2018
المشاركات: 136
افتراضي

كلمة الصراط رسمت في المصحف بالصاد وأصلها بالسين، وتعني السبيل السالك الواضح.
وقد زعم بعضهم بأنها لاتينية معربة، وهو لا يصح، بل قد تكون من الكلمات العربية التي عُجِّمَت، وأصلها من فعل سَرِط واسترط وانسرط، والمعنى مرور الطعام في الحلق بسرعة ويسر، ويقال فرس سُرَط وسرطان لاستراطه الجري فكأنما هو يبتلع الأرض، ويقال سيف سُرَاط لسرعة وسهولة مروره في ما يراد قطعه.
قال محمد جبل رحمه الله: وليس غريبا أن يعبر عن الطريق تركيبٌ يعبر عن البلع، فهذا اللفظ عربي أصلا ومعنى وصيغة.
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 11-14-2020, 08:43 PM
الصورة الرمزية محمد آل الأشرف
محمد آل الأشرف محمد آل الأشرف غير متواجد حالياً
عضو منتسب
 
تاريخ التسجيل: Jun 2018
المشاركات: 136
افتراضي

ومن ذلك كلمة زمهرير التي جاءت في القرآن الكريم في موضع واحد هو قوله تعالى(لايرون فيها شمسا ولا زمهريرا) اي لا شمسا حارقة ولا صقيعا محرقا، والعرب تقول إن البرد يحس النبات أي يحرقه.
وهي لفظة مقطعة واسم للبرد الشديد في لغة الحجاز.
فكلمة زم تعني كثرة انضمام الشيء على غيره حتى الامتلاء به، ويقال زمّ القربة فزمت اي فامتلأت، ومن ذلك الزِمزمة والزِّمام والزُمَّام ..
وكلمة هرير تعني اشتداد البرد، والهراران نجمان يشتد البرد عند طلوعهما، ويقال أهر البرد الكلب اي جعله يكشر عن أنيابه وينبح.
وتقول العرب ازمهرت الكواكب أي اشتد البرد فزهرت وأضاءت، ويقال هرهرت الريح أي اشتدت فأحدثت صوتا.
والسياق القرآني يدل على أن المراد نفي كل صور الأذى - من حر وسموم أو قر وزمهرير أو غير ذلك-* عن الجنة.
ولقد نظرت في كلام من ادعى أنها معربة عن الفارسية فلم أجد مايؤيد زعمهم هذا، خاصة عند تعبيرهم عن معنى كلمة زمهرير في الفارسية بأنها تدل على الضباب البارد!
وليس في السياق القرآني مايتحمل هذا المعنى لأن الضباب البارد لا يكون ضرورة مما ينفى عن الجنة، فكثير من أهل الدنيا الذين يحسونه لا يرون انه من صور الأذى!
وهذا واحد ممن نقل معنى زمهرير في الفارسية وجاء غيره بمعان أخرى تدل على اضطراب في فهم المعنى عند أحدهم او جميعهم!
ولذلك رأيت ان أنقل هنا بعضا من نصوص السنة للكشف عن وجه استعمال هذه اللفظة في الحديث النبوي:
روى البخاري ومسلم في صحيحيهما من حديث أبي هريرة - رضي الله عنه - أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال: "اشْتَكَتِ*النَّارُ*إِلَى رَبِّهَا، فَقَالَتْ: رَبِّ! أَكَلَ بَعْضِي بَعْضًا، فَأَذِنَ لَهَا بِنَفَسَيْنِ: نَفَسٍ فِي الشِّتَاءِ، وَنَفَسٍ فِي الصَّيْفِ، فَهُو أَشَدُّ مَا تَجِدُونَ مِنَ الْحَرِّ، وَأَشَدُّ مَا تَجِدُونَ مِنَ الزَّمْهَرِيرِ".
وفي المستدرك على الصحيحين* :
' 8816 أخبرنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله الصفار ، ثنا أحمد بن عيسى القاضي ، ثنا محمد بن كثير ، وأبو نعيم قالا : ثنا سفيان ، عن سلمة بن كهيل ، عن أبي الزعراء ، عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه ، قال : يبعث الله عز وجل ريحا فيها*زمهرير*بارد ، لا تدع على وجه الأرض مؤمنا إلا مات بتلك الريح ، ثم تقوم الساعة على شرار الناس هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ، ولم يخرجاه ، وكذلك روي بإسناد صحيح ، عن عبد الله بن عمرو *
8658 أَخْبَرَنَا*أَبُو عَبْدِ اللَّهِ مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ الزَّاهِدُ الْأَصْبَهَانِيُّ*، ثَنَا*الْحُسَيْنُ بْنُ حَفْصٍ*، ثَنَا*سُفْيَانُ*، عَنْ*سَلَمَةَ بْنِ كُهَيْلٍ*، عَنْ*أَبِي الزَّعْرَاءِ*، قَالَ : كُنَّا عِنْدَ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مَسْعُودٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ فَذُكِرَ عِنْدَهُ الدَّجَّالُ ، فَقَالَ*عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مَسْعُودٍ*: تَفْتَرِقُونَ أَيُّهَا النَّاسُ لِخُرُوجِهِ عَلَى ثَلَاثِ فِرَقٍ : فِرْقَةٌ تَتْبَعُهُ ، وَفِرْقَةٌ تَلْحَقُ بِأَرْضِ آبَائِهَا بِمَنَابِتِ الشِّيحِ ، وَفِرْقَةٌ تَأْخُذُ شَطَّ الْفُرَاتِ يُقَاتِلُهُمْ وَيُقَاتِلُونَهُ حَتَّى يَجْتَمِعَ الْمُؤْمِنُونَ بِقُرَى الشَّامِ ، فَيَبْعَثُونَ إِلَيْهِمْ*طَلِيعَةً*فِيهِمْ فَارِسٌ عَلَى فَرَسٍ*أَشْقَرَ*وَأَبْلَقَ ، قَالَ : فَيَقْتَتِلُونَ فَلَا يَرْجِعُ مِنْهُمْ بِشْرٌ - قَالَ*سَلَمَةُ*: فَحَدَّثَنِي*أَبُو صَادِقٍ*، عَنْ*رَبِيعَةَ بْنِ نَاجِذٍ*أَنَّ*عَبْدَ اللَّهِ بْنَ مَسْعُودٍ*- قَالَ : فَرَسٌ أَشْقَرٌ ، قَالَ عَبْدُ اللَّهِ : وَيَزْعُمُ أَهْلُ الْكِتَابِ أَنَّ الْمَسِيحَ يَنْزِلُ إِلَيْهِ - قَالَ : سَمِعْتُهُ يَذْكُرُ عَنْ أَهْلِ الْكِتَابِ حَدِيثًا غَيْرَ هَذَا - ثُمَّ يَخْرُجُ يَأْجُوجُ وَمَأْجُوجُ فَيَمْرَحُونَ فِي الْأَرْضِ فَيُفْسِدُونَ فِيهَا ، ثُمَّ قَرَأَ عَبْدُ اللَّهِ :*{*وَهُمْ مِنْ كُلِّ حَدَبٍ يَنْسِلُونَ*}*قَالَ : ثُمَّ يَبْعَثُ اللَّهُ عَلَيْهِمْ دَابَّةً مِثْلَ هَذَا*النَّغَفِ*فَتَلِجُ فِي أَسْمَاعِهِمْ وَمَنَاخِرِهِمْ فَيَمُوتُونَ مِنْهَا فَتَنْتُنُ الْأَرْضُ مِنْهُمْ ،*فَيُجْأَرُ*إِلَى اللَّهِ ، فَيُرْسِلُ مَاءً يُطَهِّرُ الْأَرْضَ مِنْهُمْ ، قَالَ : ثُمَّ يَبْعَثُ اللَّهُ رِيحًا فِيهَا*زَمْهَرِيرٌ*بَارِدَةٌ فَلَمْ تَدَعْ عَلَى وَجْهِ الْأَرْضِ مُؤْمِنًا إِلَّا كَفَتْهُ تِلْكَ الرِّيحُ ، قَالَ : ثُمَّ تَقُومُ السَّاعَةُ عَلَى شِرَارِ النَّاسِ
125 حدثنا غندر ، عن شعبة ، عن السدي ، عن مرة ، عن عبد الله قال : الزمهرير*لون من العذاب ، قال الله تعالى : { لا يذوقون فيها بردا ولا شرابا }
288 حدثنا وكيع , عن أبي جعفر الرازي , عن الربيع بن أنس , عن أبي العالية : { لا يذوقون فيها بردا ولا شرابا إلا حميما وغساقا } قال : استثناء من الشراب الحميم ومن البارد الزمهرير.
رد مع اقتباس
رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع إلى


جميع الأوقات بتوقيت GMT. الساعة الآن 11:55 AM.




Powered by vBulletin
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. تعريب » حلم عابر