Arabic Translators International _ الجمعية الدولية لمترجمي العربية

 


العودة   Arabic Translators International _ الجمعية الدولية لمترجمي العربية > الترجمة والحاسوب Translation & the Computer > الترجمة الآلية Machine Translation

الترجمة الآلية Machine Translation الترجمة الآلية

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: Cfp_فعاليات الترجمة (آخر رد :ahmed_allaithy)       :: ماذا يعني ان تكون الأكادية أقدم تدوينا من العربية؟ (آخر رد :محمد آل الأشرف)       :: La Découverte d’un petit pays qui s’appelle Užupis (آخر رد :RamiIbrahim)       :: يصير رواء (آخر رد :عبدالحليم الطيطي)       :: خرجوا (آخر رد :عبدالحليم الطيطي)       :: ترجمة قانونية (آخر رد :Rok Malla)       :: أخبار من جرمرسهايم (آخر رد :Rok Malla)       :: وفاة الدكتور محمد عناني (آخر رد :ahmed_allaithy)       :: الذاكرة (آخر رد :RamiIbrahim)       :: Un appel à reconstruire la prononciation de l'hébreu biblique (آخر رد :RamiIbrahim)      

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
  #1  
قديم 06-11-2007, 03:14 PM
الصورة الرمزية admin_03
admin_03 admin_03 غير متواجد حالياً
عضو منتسب
 
تاريخ التسجيل: May 2006
المشاركات: 161
افتراضي الكلمة العربية لا تزال غريبة ... كيف تعمل الترجمة الآليّة في الكومبيوتر؟


الكلمة العربية لا تزال غريبة ... كيف تعمل الترجمة الآليّة في
الكومبيوتر؟*

بيروت *****الحياة* **-**** 31/03/06

لا تزال اللغة العربية بعيدة من لسان الكومبيوتر. وينطبق ذلك على النصوص العربية على الانترنت، وبالقياس على القول الشعري المشهور، غريبة الوجه واللسان و...الارقام. ويرجع السبب الاساس في ذلك القصور إلى عدم اتفاق العرب مع الهيئات المُشرفة على اللغات الالكترونية وبروتوكولاتها، مثل هيئة أيكانICANN *الاميركية، على وضع صيغ ثابتة لتحويل احرف الهجاء العربية الى اللغة الرقمية. فلا يقرأ الكومبيوتر أي شيء، إلا بعد تحويله إلى مجموعات مُنظّمة من الارقام، وتحديداً يجب كتابته بتكرارات من الصفر والواحد، وذلك ما يُسمى اللغة الثنائية Binary Language. وقد ابتكرها الفيلسوف الالماني غوتفريد لايبنيز في القرن السابع عشر. لقد وُضعت اللغة الثنائية بالاصل لتكون طريقة في كتابة الأعداد، بمعنى كتابة الاعداد كلها باستخدام رقمي الصفر والواحد. فمثلاً، يُكتب الواحد 01، والاثنين 10 والثلاثة 11 والاربعة 100 والخمسة 101 والسته 110 والسبعة 111 وهكذا دواليك. ومع توسّع استخدام الكومبيوتر، كُتبت الكلمات على نفس طريقة كتابة الاعداد. ووجد العلماء طريقة لكتابة الاحرف برقمي الصفر والواحد. ووضعوا لذلك قواعد واضحة، ما مكّنهم من كتابة الكلمات والجُمل والنصوص برقمي الصفر والواحد أيضاً. ولأن الكومبيوتر وُلد في الغرب، لم تظهر صعوبة في كتابة اللغات ذات الاصل اللاتيني بالارقام الثنائية. ومع توسّع ثورة المعلوماتية في العالم، كُتبت الكثير من لغاته بتلك اللغة أيضاً. لم تواجه اليابانية مثلاً، على رغم غياب الحروف عنها، صعوبة في التحوّل إلى اللغة الثنائية. والأرجح ان الاسهام الياباني الهائل في صناعة المعلوماتية، لعب دوره في ذلك الامر. والمفارقة ان اللغة العربية تواجه صعوبة هائلة في التحوّل إلى اللغة الثنائية، على رغم ان الصفر اكتشاف عربي أصلاً. ولعل غياب العرب من المساهمة في الثورة العلمية التي رافقت الكومبيوتر والانترنت شكّل السبب الرئيس في هذا الوضع. وفي السنة الفائتة، أسندت هيئة ايكان إلى مجموعة بولندية أمر تحويل الاحرف العربية إلى اللغة الثنائية، ما أثار احتجاجاً عربياً واسعاً. وكذلك فان تلك المجموعة لم تتمكن من إنجاز المهمة التي أُسندت اليها.

الترجمة المؤتمتة

إذا كان الكومبيوتر «يقرأ» كل اللغات باللغة الرقمية عينها، فهل يمكنه الترجمة من لغة إلى أُخرى؟ ليست الاجابة عن السؤال بمثل سهولة طرحه، لأن اللغة تتضمن عناصر كثيرة، وليست مجرد رصف للأحرف والكلمات. يُمثّل المعنى (وبالتالي السياق) صعوبة واضحة. ولذا، يرى البعض ان الكومبيوتر يبقى عاجزاً عن انجاز المهمات اللغوية عموماً، الا ان يصبح أكثر ذكاء في التعامل مع اللغة. وبمعنى أخر، فان بعض الصعوبات في تعامل الكومبيوتر مع لغة البشر عموماً، تبقى رهناً بتطوّر الذكاء الاصطناعي Artificial Intelligence. ولم يمنع ذلك صُناع الكومبيوتر واختصاصيوه، من تزويده بالكثير من المقدرات اللغوية، التي تتطور باستمرار، ومنها الترجمة. وهكذا، ظهرت برمجيّات logiciels الترجمة الآليّة Machine Translation أو المؤتمتةAutomated Translation وجذبت الجمهور، لكنها لا تزال مليئة بالأخطاء، لأنها تعيش مرحلة «بدائية»، بالمعنى العلمي. تُذكّر بدايات الترجمة الآليّة بمغامرات الجاسوس السينمائي الشهير جايمس بوند. فخلال الحرب الباردة والتجسّس وغزو الفضاء، شرع باحثون أميركيوّن، وبتمويل جزئيّ من «وكالة الاستخبارات المركزيّة CIA، العمل على هذا الموضوع للتوصّل إلى ترجمة سريعة لآلاف الملفّات السوفياتيّة التي كانت في حوزتهم. وشيئاً فشيئاً، أصبحت الترجمة الآليّة في متناول الجميع. ولم تعد لتقتصر على لغة بعينها.

برمجيّات مجّانيّة على الانترنت

تتألّف برمجيّات الترجمة الآليّة من محرّك بحث يضمّ قاموساً أو أكثر، إضافة إلى القواعد النحويّة المختصّة بتركيبة الجمل والنصوص. وتسوّق هذه البرمجيّات في فرنسا، على سبيل المثال، عبر شركات مثل سيستران Systran وسوفتيسيمو Softissimo وأفانكيست Avanquest، وباور ترانسلايتورPower Translator وعربياً، يمكن الاشارة الى ما تصنعه شركة صخر للمعلوماتية العربية، مثل برنامج «ترجم» الشهير في مجال الترجمة المؤتمتة. وعلى الانترنت أيضاً، تظهر مُحركات بحث إشتُهرت بأقسام الترجمة فيها، مثل ألتافيستا Altavista، ومحرّك البحث غوغل Google الذي يمتلك نظاماً خاصاً للترجمة.

كما يمكن لأيّ مالك موقع على الشبكة أن يقوم بإدخال أدوات ترجمة آليّة مجّانيّة على موقعه، عبر برمجيّات «بابل فيش Babel Fish الذي تصنعه سيستران.

تفاصيل الترجمة المؤتمتة

تمر الترجمة المؤتمتة في مراحل عدة. وتشتمل المرحلة الأولى الخطوات التالية:

- تحليل النصّ المصدر.
- تفحص
البرمجيّات النصّ المُعدّ للترجمة، والذي يُطلَق عليه اسم «النصّ المصدر» كما يفعل المترجم عادةً. ثمّ تفكّك تركيبة كلّ جملة وتدرس وظائف الكلمات مفصّلة، للتعرف الى مُكوّنات مثل الفعل والفاعل والمفعول به. ثم تُرسل هذه العناصر الواحد تلو الآخر إلى محرّك الترجمة.

وتضم المرحلة الثانية، خطوات من نوع:
- تطبيق القواعد
اللغوية.
- تطبيق
برمجيّات قواعد النحو والصرف الخاصة بلغة المصدر على العناصر التي جرى تحليلها.

وتكون تلك القواعد محفوظة في المعطيات البيانيّة الخاصة بالبرمجة. ثمّ يُصنع سجّل حسابي لرصد الترجمة جملة اثر أخرى، مع تحليل دقيق للمؤشّرات الموجودة في الجملة، بما فيها علامات الوقف والأحرف الكبيرة. وإذا صادف الكومبيوتر مثلاً كلمة Paris باريس مكتوبة بحرف كبير في وسط الجملة، يعرف أنّ المقصود اسم العلم للدلالة على تلك المدينة. أمّا إن وُجِدَت الكلمة في أوّل الجملة، فتلجأ برمجيّات الترجمة إلى تحليل الكلمات التي تتبعها. ففي جملة Paris est une belle ville باريس مدينة جميلة يتبع كلمة Paris فعل مفرد ولا تسبقه أداة تعريف ولهذا يستنتج الحاسوب أسرع بأنّ الفعل أتى بعد اسم علم. ويتعقّد الامر حيال جملة مثل il la porte هو يحملها، اذ يتوجب على البرمجيّات معرفة أنّ كلمة porte تعني هنا الفعل حَمَلَ ، وليس الاسم porte الذي يعني باباً! كما لا تعطي البرمجيّات الترجمة ذاتها لفعل porter يحمل في كلّ من الجملتَين التاليتَن porter une voile و porter un voile، فيترجمهما في اللغة الانكليزيّة في شكل مختلف: الأولى to carry a sail يحمل شراعاً والثانية to wear a veil يرتدي حجاباً. وعندما لا تظهر أي دلالة على الاسم في الجملة، كما في les voiles déferlent en vitesse، يصعب على الكومبيوتر معرفة ان كان الامر يتعلق بالشراع أو بالحجاب!

وتتضمن المرحلة الثالثة، التي يفترض انها ستحلّ مشاكل المرحلتين السابقتين، ملمحاً مهماً يتمثّل في تدخّل القاموس. فبينما تعمل البرمجيّات على تطبيق القواعد اللغويّة على النص، تبحث في الوقت نفسه في قاموسها بهدف إيجاد المرادفات الممكنة للكلمة. ويغني استخدام القواميس المتخصّصة الترجمة من خلال لعب دور المصفاة الإضافيّ، ما يخفض نسبة الاخطاء. فمثلاً، كلمة board باللغة الانكليزيّة تعني في الوقت نفسه لوحة خشبيّة، واللوح، وأن يصعد الى الطائرة او القطار، مجلس الإدارة أيضاً. إذا كانت برمجيّات الترجمة مزوّدة بقاموس متخصّص في المفردات الماليّة، تترجم الكلمة بمعنى «مجلس الإدارة» من دون تردّد. وفي حال غياب قاموس متخصّص، هناك احتمالات عديدة لحصول الخطأ. في الواقع، يشكّل وجود هذا القاموس المتخصّص الذي يعمل على صقل الترجمة نقطة الاختلاف بين برمجيّات ترجمة وخدمة ترجمة على الشبكة. ففي بعض الحالات تقترح البرمجيّات على المستخدم أن يختار بنفسه بين احتمالات عدّة في ترجمة الكلمة الواحدة. واضافة إلى ذلك، لدى بعض البرمجيّات المتطوّرة القدرة على التعلّم، أو ما يُسمى تقنياً بذاكرة ترجمة.


يتبع

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 06-11-2007, 03:17 PM
الصورة الرمزية admin_03
admin_03 admin_03 غير متواجد حالياً
عضو منتسب
 
تاريخ التسجيل: May 2006
المشاركات: 161
افتراضي _MD_RE: الكلمة العربية لا تزال غريبة ... كيف تعمل الترجمة الآليّة في الكومبيوتر؟

*

تتيح تلك الذاكرة تسجيل النصوص المُترجمة، وكذلك مقارنتها والاستعانة بها عند إجراء ترجمات أخرى. كما يمكن أحياناً أن يقوم المستخدم بإضافة بعض الكلمات على القاموس.

وفي المرحلة الرابعة، ينتقل الكومبيوتر الى صنع الصيغة النهائية للترجمة، التي تُسمى النص الهدف Target Text. فعندما تنتهي البرمجيّات من مراحل تفكيك الجملة وكلماتها، ثم تحليلها، وترجمتها إلى ما يبدو لها المعنى الصحيح، تشرع في «النقل» لتشكيل الترجمة الكاملة للنصّ المصدر. وهنا تظهر مشاكل جديدة في بناء هذه التركيبة، التي تُظهر أهمية التمكّن من لغتي المصدر والهدف. وهذا ما يخوّل البرمجيّات ترجمة العبارة الفرنسيّة il pleut des cordes بما يقابلها بالانكليزيّة it’s raining cats and dogs وليس it’s raining ropes وينطبق هذا الأمر أيضاً على اللغة العربيّة، إذ يترجم الكومبيوتر العبارتين السابقتين، الفرنسية والانكليزية، بـ «إنّها تمطر بغزارة»، وليس «أنّها تمطر حبالاً» أو «أنّها تمطر كلاباً وهررةً.

وغالباً ما تقترف برمجيّات الترجمة الآليّة أخطاء كثيرة في هذه المرحلة. فتعتمد نوعيّة الترجمة إذاً على سهولة المعاني في النصّ المصدر وعلى غياب الأخطاء الإملائيّة. وتجدر الإشارة إلى أنّ البرمجيّات لا تفهم معنى النص ككلّ بل تطبّق القواعد على كلّ جملة بمفردها من دون رؤية شاملة. ولكنّها لا تترجم حرفيّاً بل تقوم بتحليل الجملة بكاملها.

لماذا لا ينجح الأمر؟

لماذا تستطيع البرمجيّات أن تتعامل مع العبارات السهلة وأن تترجم في شكل جيّد الصيغ المعقّدة أو الاصطلاحيّة؟ وكيف تعرف أنّ الفرنسييّن لديهم «هرّة» في الحنجرة أمّا الانكليز فلديهم ضفدع في عبارة «بُحَّ صوته» التي تقابلها avoir un chat dans la gorge باللغة الفرنسيّة و to have a frog in the throat باللغة الانكليزيّة؟ يعتمد الامر على عدد القواعد اللغويّة التي تضمّها البرمجيّات، وكذلك على نوعيّة هذه القواعد. ويضع اللغويّون هذه القواعد ثمّ تترجم على شكل أعداد رقمية ثنائية. ويهدف هذا الأمر إلى إلغاء الالتباس في الكلمات قدر الإمكان، عبر تقليص الاحتمالات في ترجمة الكلمات، والتي يفترض بالبرمجيّات المُفاضلة بينها.

ويجب الأخذ في الاعتبار تعدّد معاني الكلمة الواحدة، والتمييز بين الاسم والفعل، والغموض في المعنى للكلمة عينها. ولذا تظهر كثير من الترجمات السيئة.


* أرسله اليوم إلى بريد الجمعية* الدكتور عادل الكفيشي

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 06-11-2007, 07:20 PM
الصورة الرمزية s___s
s___s
Guest
 
المشاركات: n/a
افتراضي الكلمة العربية لا تزال غريبة ... كيف تعمل الترجمة الآليّة في الكومبيوتر؟

لقد استفزتني مقدمة المقالة فأضطررت للبحث عنها لمعرفة كاتبها قبل أن أجيب عليها ووجدتها في الموقع التالي
http://www.daralhayat.com/science_tech/03-2006/Item-20060330-4c3cdaff-c0a8-10ed-0105-0034defbe1af/story.html

ولكن مع الأسف لم أجد اسم الكاتب، ولكن من الواضح أن الكاتب لا يفقه شيئا في الخوارزميات والبرمجيات ولا أي شيء في علوم الحاسوب بشكل علمي، ربما كان مترجم أو هاوي أو أكاديمي درس في الغرب شيء له علاقة باللغات

فمثلا لو لم يكن هناك أي تمثيل للعربية في الحاسوب لما استطعنا كتابة حرف واحد هنا

وبالنسبة لما قدمناه للحاسوب والبرمجيات فيمكنكم مراجعة ما كتبناه في الموقع التالي
http://www.wataonline.net/site/modules/newbb/viewtopic.php?post_id=182#forumpost182

لا أدري، ولكن أحسست*كأنما الكاتب كتب فقط المقدمة التي سب فيها العرب والتي بينت مقدار جهله بالبرمجيات والحاسوب واللغة العربية وتطبيقاتها، والباقي كان ترجمة من مقال أجنبي، حيث لم يذكر مثال تطبيقي عن العربية، ولذلك سأضعه من جملة من تكلمت عنهم في المقال التالي
http://www.wataonline.net/site/modules/newbb/viewtopic.php?topic_id=1279&forum=110&post_id=6176 #forumpost6176

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 06-20-2007, 08:20 AM
الصورة الرمزية s___s
s___s
Guest
 
المشاركات: n/a
افتراضي الكلمة العربية لا تزال غريبة ... كيف تعمل الترجمة الآليّة في الكومبيوتر؟

رد مع اقتباس
  #5  
قديم 09-20-2012, 09:40 PM
الصورة الرمزية Mahmo
Mahmo Mahmo غير متواجد حالياً
عضو منتسب
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
الدولة: دولة عربية خليجية
المشاركات: 46
افتراضي

من الأشياء الغريبة فى برامج الكمبيوتر وخاصة برنامج أوفيس مايكروسوفت هو وضع عدة خيارات للغة العربية الفصيحة فهنالك لغة مصر أو السعودية أو الجزائر أو المغرب أو الأردن أو الأمارات وبداهةً البرنامج لا يقصد اللجهات المحلية لأنه حتى لو قصد ذلك بأمكاننا إذا أخترنا مثلاً تثبيت خيار ( عربية المغرب ) أن نكتب بها ( لهجة الأردن ) ..وكان مايكروسوف تقول للعالم أن اللغة العربية فى حقيقتها عدة لغات عربية مستقلة وهذا غير صحيح وهو موضوع قد ينطبق على إنجليزى الولايات المتحدة وإنجليزى المملكة المتحدة ( وحتى هذه تكتب بذات حروف الكيبورد ) وهو تمييز لا ينطبق على العربية بل على لهجاتها واللهجات ليس لها حروف تختلف عن حروف الكيبورد حتى تستقل كل دولة بخيار لغة عربية لوحدها ..هل يعرف أحدكم سبباً آخر وجيه لهذا التمييز ؟؟؟؟
رد مع اقتباس
رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع إلى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
من أول من قال الكلمة المشهورة حامد السحلي الخاطرة Just A Thought 2 06-18-2009 10:59 PM
مقارنة غريبة جدا؟!!! husain منتدى اللغة الإنجليزية English Language Forum 2 12-09-2008 06:35 PM
كيف تعلم طفلك اللغة العربية ؟ mohamed68 اللسانيات والحاسوب والمعالجة اللغوية Compu-linguistics 1 02-25-2008 03:41 AM
عندما تنقلب الكلمة منتدى الظل Fun Forum 24 03-19-2007 11:20 PM
المطاعم الصينية الكبرى تدرب عامليها على تعلم اللغة العربية لاستقبال اولمبياد بكين JHassan المنتدى الصيني Chinese Forum 0 07-16-2006 10:18 AM


جميع الأوقات بتوقيت GMT. الساعة الآن 11:24 PM.




Powered by vBulletin
Copyright ©2000 - 2023, Jelsoft Enterprises Ltd. تعريب » حلم عابر