عرض مشاركة واحدة
  #3  
قديم 05-25-2006, 07:43 AM
الصورة الرمزية عبدالرحمن السليمان
عبدالرحمن السليمان عبدالرحمن السليمان غير متواجد حالياً
عضو مؤسس، أستاذ جامعي
 
تاريخ التسجيل: May 2006
المشاركات: 5,720
افتراضي عقود شرعية مع شرحها

[size=x-large]شرح لبعض مصطلحات "رسم نكاح بنظير"

"رسم نكاح بنظير". النظير: هو نسخة أصلية ( =duplicate بالإنكليزية و duplicata بالفرنسية وduplicaat بالهولندية).

"المنتصبان للإشهاد": شاهدا العدل أو العدلان هما اللذان يتلقيان الشهادات من الأشخاص الذين يدلون بها. "ينتصب" العدول للإشهاد في المحاكم ويأتي إليهم أصحاب الحوائج ويطلبون منهم أن يتلقوا شهاداتهم ليحرروها لهم في عقود. مثلاً: يريد شخصان أن يتفقا على شيء فيذهبان إلى العدلين ويطلبان منهما أن يحررا لهما اتفاقهما في وثيقة. يسمى ذلك في الشريعة الإسلامية "إشهاداً" ويسمى الشخص المتلقي للشهادة المحرر لها في عقد "شاهد عدل". وتنص القوانين المغربية على "انتصاب العدول للشهادة أمام المحاكم"، فالعدول هم كتاب محلفون ملمون بالقانون منتصبون للإشهاد بين الناس أمام المحاكم.

"وطنيته" = أي رقم بطاقته الوطنية وهي "بطاقة الهوية الشخصية" في المشرق العربي واسمها الكامل في المغرب العربي هو "بطاقة التعريف / التعريفة الوطنية" وللاختصار ذكر العدل كلة "بطاقته" فقط.

"إلكتروني" = المعنى واضح أي عامل إلكتروني.

"حي" (وأحيانا: حَومة) هو الحي أو الحارة وكلمة "حي" في التقسيم الإداري للمدن معروفة. "زنقة" أي شارع ومنها أيضا كلمة "زقاق" وكله فصيح. و"المقاطعة" في التقسيم الإداري المغربي هي إدارة الأحياء فلكل حي كبير قسم إداري خاص به يسمى "مقاطعة". و"الجماعة الحضرية" هي قرية ضمن مناطق بدوية أو شبه بدوية تسمى في الإدارة المغربية بدوارات (جمع دُوَّار)، فيها – أي في الجماعة الحضرية – مقرات إدارية.

"أجير" = عامل يعمل لقاء أجرة وهذا هو المعنى وليس للكلمة في هذا السياق مفهوم كلمة "أجير" ذات المعنى السلبي في المشرق. (راجع الحديث الشريف: "أعط الأجير أجره قبل أن يجف عرقه" أي العامل الذي يعمل لقاء أجرة متفق عليها.

"بذمة الزوج حُلولاً": نقرأ في العقد أن المهر 2000 درهم وأن الزوج دفع لزوجته 1000 درهم أي نصف المهر. أما النصف الباقي فهو دين معجل (أو مقدم) على الزوج وليس مؤجلاً (أو مؤخراً) وعليه فإن دفعه للنصف الثاني هو معجل لا بد منه أي إنه يجب على الزوج دفع نصف المهر الآخر قبل دخوله على زوجته وبنائه بها.

"أعزب بذكره" أي أن الزوج يصرح بأنه أعزب والتصريح لا يكفي بل يتم إثبات الحالة المدنية للزوجين بوثيقة تحررها المقاطعة الإدارية تسمى "شهادة إدارية". وتذكر الشهادة الإدارية كل المعلومات الخاصة بالزوج والزوجة وتقابل في المشرق "إخراج قيد من سجلات الحالة المدنية / النفوس".

"وصل" هو إثبات يستلمه الشخص الطالب معاملةً ما ويرادفه "توصيل، إيصال". مثلا: تدفع رعبونا أو مبلغا من المال لشخص ما ويحرر لك ذلك الشخص "وصلا" يثبت فيه لك استلامه الرعبون منك.

"عقد الازدياد" = عقد الولادة. ويقال: ازداد لفلان ولدٌ أي وُلِدَ له ولد.

"الغائب عنها والدها" = أي أن والد الزوجة، وهو الولي الشرعي، غائب لعذر شرعي كالسفر أو الحبس أو الاختفاء. في هذه الحالة يحرر شاهدا العدل أو العدلان عقداً يثبتون فيه أن الوالد غائب. يسمى هذا العقد "مُوجب غَيْبَة". ويشهد في "موجب الغيبة" اثنا عشر شاهداً راشداً يعرفون الأب ويشهدون في "الموجب" بأنه غائب من عام كذا وكذا وأن ابنته "مُهملة" أي بدون ولي شرعي. بعد تحرير هذا العقد الذي غالباً ما يرفق بعقد الزواج، تعين البنت "المهملة" أي رجلٍ بالغ رشيدٍ ليكون وليها في عقد الزواج. ونقرأ في العقد الذي بين أيدينا: "الغائب عنها والدها المشهود فيها بالموجب قبله". وقد أخطأ العدل المحرر للوثيقة فأضاف شهادة موجب الغيبة إلى الزوجة بينما كان عليه أي يضيفها إلى الوالد الغائب وصواب الجملة كما يلي: "الغائب عنها والدها المشهود فيه بالموجب قبله" أي أن الوالد غائب لا يعرف أين هو وأن العدلين حررا بذلك عقدَ "موجب الغيبة". و"قبله" تعني أن عقد "موجب الغيبة" قد حرر وأرفق بعقد الزواج هذا "أعلاه" أو "قبله" كما يذكر النص.

يشترط لعقد الزواج في المغرب تقديم الزوجين مستندات هي:

شهادة الازدياد/الميلاد؛
الشهادة الإدارية التي تثبت الحالة المدنية؛
شهادة طبية تثبت خلو الزوجين من الأمراض المعدية ليس فقط لأن الأمراض المعدية من موانع الزواج الشرعية بل مساهمة من الحكومة المغربية بمحاربة مرض الإيدز/السيدا خصوصا وأن المغرب بلد سياحي ينتشر مواطنوه في كل أنحاء العالم تقريبا.

"عرفوا قدره شُهِدَ به عليهم وهم بأتمه وعرَّف بهم بما ذُكِرَ صَدْرَه" أي: إن المتعاقدين (الزوج والزوجة والولي) عرفوا تمام المعرفة قدر الأمر الذي تعاقدوا عليه وهو الزواج، وأن العدلين المحررين قد شهدوا عليهم بأنهم عقدوا عقد زواج وأن الفريقين أصبحا زوجين وأن الفريقين راشدان يعيان ماذا يعني أن يصبحا زوجين. و"هم بأتمه" أي تم التعريف بهوية المتعاقدين على التمام والكمال بناء على بطاقة الهوية وعقد الولادة والشهادة الإدارية الخ. "وعرَّف بهم بما ذكر صدره" أي أن العدل (العدل الأول الذي تحفظ الشهادة في مذكرة حفظه أو كناش جيبه) قد عرَّف بالمتعاقدين المعرفة الواجبة شرعاً في صدر العقد أي في أوله.

يقصد بالتسجيل تسجيل الوثيقة في المحكمة صونا للحق ودفعا للشبهات. أما كلمة توثيق فتترجم إلى notarization..

[/size]
رد مع اقتباس