عرض مشاركة واحدة
  #7  
قديم 03-23-2014, 05:05 AM
الصورة الرمزية منذر أبو هواش
منذر أبو هواش منذر أبو هواش غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2006
الدولة: الأردن
المشاركات: 769
Lightbulb المحراب

المحراب

لقد اصطلح عامة الناس على تسمية التجويف الذي يصلي فيه الامام في صدر المسجد بالمحراب، وهذا هو المعنى الاصطلاحي الدارج للكلمة.

وأما المحراب في اللغة فهو المكان الأكثر تميزا وتصدرا، والأرفع مكانة وشرفا ، والاكثر مهابة وكرامة، والأكثر قربا الى القبلة، بغض النظر عن كونه مكانا مفتوحا أو مغلقا، عاليا أو منخفضا، فهذه كلها حالات خاصة واحتمالات واردة لا يقاس عليها عند استنباط المعنى، وهو لذلك يطلق على أفضل وأشرف المصليات وأماكن الصلاة والعبادة وأكثرها تصدرا وتميزا، وهو لذلك يطلق على المكان الذي يقيم فيه السلطان، وعلى المكان الذي يبيت فيه الأسد.

تسور الشيء في اللغة لا يعني بالضرورة أن الشيء المتسور له سور، فالتسور في اللغة هو اعتلاء الشيء مثلما يعتلى السور الذي يعني الحائط أو الجدار في حالة كون المحراب غرفة من الغرف.

ادعاءات اليهود في الأماكن الاسلامية هي مجرد تلاعب في الأسماء والمسميات المشتركة بين اليهود والمسلمين، وليس لها أي أساس أو سند أو مرجع ديني أو تاريخي، فالعميان من باحثي التوراة يلعبون هذه اللعبة الغبية منذ القرن الثامن عشر من أجل خلق سند وهمي لمزاعمهم وأحلامهم وأطماعهم في فلسطين والأردن.

كافة الأماكن والأوابد التاريخية التي تحمل أسماء مشاهير وملوك وسلاطين وعلماء وشيوخ وأولياء المسلمين في الأردن وفلسطين أصبحت في غياب الوعي الاسلامي وفي غياب السيادة الاسلامية مادة دسمة ولقمة سائغة للمهودين اليهود. فآثار السلطان الأيوبي الناصر داود ومنها قلعة داود تم تجييرها للملك النبي داود عليه السلام، وآثار السلطان العثماني سليمان القانوني برك سليمان وسور سليمان والمكان المسمى بكرسي سليمان بن عبد الملك تم تجييرها للملك النبي سليمان عليه السلام، وقبر الشيخ يوسف في مدينة نابلس أصبح عند اليهود قبرا للنبي يوسف عليه السلام، وكذلك قبر الشيخ هارون ووادي موسى وكثير من مقامات الشيوخ والأولياء الآخرين التي لا يتسع المقام لذكرها هنا.

اقتباس:
وقال أَبو عبيدة: المِحْرابُ سَيِّدُ الـمَجالِس، ومُقَدَّمُها وأَشْرَفُها. قال: وكذلك هو من المساجد. الأَصمعي: العَرَبُ تُسَمِّي القَصْرَ مِحْراباً، لشَرَفِه، دخلتُ مِحْراباً من مَحارِيب حِمْيرَ، فَنَفَحَ في وجْهِي رِيحُ المِسْكِ. أَراد قَصْراً أَو ما يُشْبِههُ. وقيل: المِحْرابُ الموضع الذي يَنْفَرِدُ فيه الـمَلِكُ، فيَتَباعَدُ من الناسِ؛ قال الأَزهري: وسُمِّي المِحْرابُ مِحْراباً، لانْفِراد الإِمام فيه، والمِحْرابُ: مَأْوَى الأَسَدِ. يقال: دخَل فلان على الأَسَدِ في مِحْرابِه، وغِيلِه وعَرينِه. ابن الأَعرابي: المِحْرابُ مَجْلِسُ الناسِ ومُجْتَمَعُهم.
__________________
منذر أبو هواش
مترجم اللغتين التركية والعثمانية
Munzer Abu Hawash
ARAPÇA - TÜRKÇE - OSMANLICA TERCÜME

munzer_hawash@yahoo.com
http://ar-tr-en-babylon-sozluk.tr.gg
رد مع اقتباس